محكمة الاحتلال تفرج عن المستوطن قاتل الشهيدة الرابي

القدس المحتلة- الرسالة نت

قرّرت محكمة الاحتلال المركزية في اللد، اليوم الثلاثاء، الإفراج عن المستوطن قاتل الشهيدة عائشة الرابي، على أن يبقى رهن الاعتقال بطلب من النيابة حتى يوم الأربعاء؛ تحسبًا لإمكانية الاستئناف على القرار.

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن المحكمة قررت الإفراج عن المستوطن قاتل الرابي، عقب تناقضات في البيانات التي قدمتها النيابة الإسرائيلية لمحكمة الاحتلال، والمتعلقة بنتائج تشريح جثمان الشهيدة.

وبحسب موقع "واللا" العبري، فإن جلسة المحكمة عقدت عقب تقرير قدمه مدير معهد الطب الشرعي حين كوغيل، والذي جاء فيه أن الإصابات التي عثر عليها في رأس عائشة الرابي لم تتطابق مع "إصابة واحدة بالحجر"، بحسب ما أوردته لائحة الاتهام.

وبناء على طلب المدعي العام الإسرائيلي تقرر تأجيل الإفراج عن المتهم حتى الأربعاء؛ لغرض فحص تقديم الاستئناف من قبل نيابة الاحتلال.

ويأتي قرار الإفراج عن المستوطن القاتل بالرغم من تقديم لائحة اتهام ضده نسبت له تهمة "القتل غير العمد"، علما أنه تم إطلاق سراح أربعة مشتبه بهم آخرين من الاعتقال إلى الحبس المنزلي.