خطيب الأقصى: اتفاقية أوسلو لم تأتِ إلا بمزيد من الشقاء

غزة- الرسالة نت

قال خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ إسماعيل نواهضة إن "اتفاقية أوسلو" التي وقّعتها منظمة التحرير والكيان الإسرائيلي عام 1993 "لم تأتِ إلا بمزيد من الشقاء والتنصل من المعاهدات والمواثيق وضم الأراضي، ومحاولة البعض تسريب العقارات والأراضي عن طريق البعض من مريضي النفوس".

وأضاف نواهضة خلال خطبة الجمعة ظهر اليوم في المسجد الأقصى المبارك إن "الاقتحامات للمسجد الأقصى وتغيير معالم القدس الإسلامية مستمرة، فيما تستنفذ التحالفات الدولية حاليًا والحروب الطاحنة التي خيرات بلادنا".

ودعا الحكام إلى الوقوف صفًا واحدًا واستخلاص العبر وتوحيد الصفوف، ووقف الاعتداءات ومحاولات تصفية القضية الفلسطينية، مطالبًا بترجمة القرارات الصادرة عن جميع الاجتماعات العربية والإسلامية المتعلّقة بفلسطين إلى واقع ملموس.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلّة بأن ٤٥ ألف مصلٍّ أدّوا اليوم صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك.