هنية: لن نتوانى في الدفاع عن القدس والأقصى

هنية: لن نتوانى في الدفاع عن القدس والأقصى
هنية: لن نتوانى في الدفاع عن القدس والأقصى

غزة - الرسالة نت

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية الأمتين العربية والإسلامية لضرورة الانخراط العملي في تحرير القدس والأقصى وفلسطين عامةً.

وقال هنية خلال كلمةٍ له في جلسة المجلس التشريعي بغزة إن "غزة اليوم تتحد مع القدس، فغزة ترفض حصارها ومحاولات إشغالها، وعيونها نحو القدس في إحباطٍ لمخططات الاحتلال".

 وأضاف "لن نتوانى عن الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى".

وكشف هنية عن مشاركته بمؤتمر دولي سيقعد في إسطنبول خلال الأيام القادمة، "وسيشارك فيه ممثلين عن 60 دولة من رجالات الأمة، دفاعًا ونصرةً للقدس والأقصى".

ودعا المجتمعون في هذا المؤتمر "ألا يكون عبره فقط تسجيل مواقف وبناء خوارط طريق، بل أن يكون لوضع خطة حقيقة لتنخرط الأمة في استراتيجية تحرير القدس والأقصى".

وطالب هنية "المجتمع الدولي لرفع الغطاء عن القرارات الإسرائيلية التي تنتقص من حقوق شعبنا"، محملًا المؤسسات الدولية المسؤولية الكاملة عما يجري في المسجد الأقصى.

وجدد التزامه بالدفاع عن المسجد الأقصى، وقال "نؤكد التزامنا ونجدد عهدنا أن نبقى حراسًا عن الأقصى، ونحن على يقين ان ما يقوم الاحتلال إلى زوال".

ويشهد المسجد الأقصى تصاعدًا ملحوظًا في وتيرة الاقتحامات الإسرائيلية والدعوات المتطرفة لاقتحامه خلال فترة الأعياد اليهودية، وسط قيود مشددة تفرضها سلطات الاحتلال على الفلسطينيين