محكمة برازيلية تقضي بإطلاق سراح الرئيس الأسبق دا سيلفا

دا سيلفا
دا سيلفا

برازيليا - الرسالة نت

أصدرت محكمة في البرازيل حكما بإطلاق سراح الرئيس البرازيلي الأسبق لويز إيناسيو لولا دا سيلفا، المدان في قضايا فساد.

ويأتي ذلك بعد أن قضت المحكمة الفدرالية العليا في البلاد بالإفراج عن الرئيس الأسبق حتى إتمام النظر في الطعون المتعلقة بقضيته.

يذكر أن لولا دا سيلفا، الذي شغل منصب الرئاسة في البرازيل من 2003 حتى 2010، ولا يزال من السياسيين الأكثر شعبية في البلاد، أدين بتهم تبييض الأموال والفساد في يوليو 2017، وصدر بحقه حكم بالسجن 12 عاما.

وبالتالي أصبح لولا دا سيلفا أول رئيس في تاريخ البرازيل تمت إدانته بالفساد ودخل السجن.

وفي أبريل الماضي تم تقليص مدة السجن له إلى 8 سنوات و10 أشهر.

وتجدر الإشارة إلى أن لولا دا سيلفا ينفي ارتكابه أي جرم، وقدم فريق الدفاع التابع له العديد من الطعون ضد حكم المحكمة.