خلال تشييع سليماني .. هنية: مشروع المقاومة لن ينكسر

خلال تشييع سليماني .. هنية: مشروع المقاومة لن ينكسر
خلال تشييع سليماني .. هنية: مشروع المقاومة لن ينكسر

طهران - وكالات والرسالة نت

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية اليوم الإثنين أن مشروع المقاومة على أرض فلسطين في مواجهة المشروع الصهيوني والمشروع الأميركي لن ينكسر ولن يتردد ولن يضعف، وسيستمر في خطه الثابت حتى دحر المحتلين عن أرضنا وقدسنا.

وقدم هنية خلال كلمته في تشيع جثمان الشهيد قاسم سليماني  في طهران التعازي لسماحة القائد على خامنئي، ولجمهورية إيران الإسلامية قيادة وحكومة وشعبًا باستشهاد قائد فيلق القدس قاسم سليماني.

كما قدم التعازي لأسرته وأبنائه وعموم أهله، وكل من حمل راية المقاومة ضد المشروع الصهيوني والأمريكي في المنطقة.

وأكد هنية أن ما قدمه سليماني لفلسطين وللمقاومة أوصلها إلى ما وصلت إليه من القوة والصمود والعطاء.

وأضاف هنية أن الشهيد القائد سليماني أمضى حياته من أجل دعم المقاومة وإسنادها وهو على رأس فيلق القدس.

وشدد على أن مشروع المقاومة في أرض فلسطين وفي المنطقة لن يضعف ولن يتراجع، وأن الاغتيالات تزيدنا قوة وثباتًا وإصرارًا للمضي من أجل تحرير القدس وتحرير إرادة هذه الأمة.

وبيّن أن هذه الجريمة النكراء تعبر عن روح البلطجة والعنجهية، وروح الإجرام التي تغطي كل جرائم سفك الدماء، وتحديدًا جرائم الاحتلال على أرض فلسطين المباركة.

وأوضح أن روح الإجرام التي تجلت في اغتيال الشهيد سليماني هي التي أعطت الغطاء لجرائم الاحتلال الصهيوني باغتيال قادة المقاومة على أرض فلسطين، وخارج أرض فلسطين.

وأكد هنية أن هذه الجريمة النكراء تستحق من كل العالم الإدانة والرفض، والعقوبة لمن ارتكبها.