براءة اختراع كشفتها.. تعرف إلى خطط آبل لهاتف قابل للطي

ابل
ابل

الرسالة نت- وكالات

يبدو أن شركة آبل تتطلع لتصميم هاتف قابل للطي، بحسب ما كشفت عنه براءة اختراع جديدة حصلت عليها هذا الأسبوع من مكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية الأميركي.

وتتعلق براءة الاختراع -التي كشفها موقع ماك رومرز المختص بأخبار آبل- بتقنية مفصل جديدة، تستخدم جُنيحات متحركة لتغطية فجوة المفصل، بما يضمن أن تظل الشاشة المرنة آمنة في مكانها دون أي تجعد أو انثناء.

وعند إغلاق الجهاز، فإن الجنيحات تتراجع، مما يسمح لها بالانثناء إلى الداخل بزاوية مناسبة لإخفائها وضمان عدم حدوث أي ضرر. 


براءة الاختراع تكشف آلية مفصلية جديدة تضمن بقاء الشاشة المرنة آمنة في مكانها دون أي تجعد (ماك رومرز)
براءة الاختراع تكشف آلية مفصلية جديدة تضمن بقاء الشاشة المرنة آمنة في مكانها دون أي تجعد (ماك رومرز)

ولطالما كانت تصميمات المفاصل مصدرا دائما للمشاكل بالنسبة للطرز الأولى من الهواتف والحواسيب اللوحية المنطوية. وقد أظهر هاتف سامسونغ القابل للطي غالاكسي فولد تجعدا عند فتحه وفجوة كبيرة عند طيه، كما أظهر هاتف هواوي مايت إكس تجعدا ملحوظا عند فتحه.

والهاتف المنطوي الوحيد الذي يبدو جيدا حتى الآن هو موتورولا رايزر، على الرغم من أنه لا يُعرف بعد كيف ستكون حاله على المدى الطويل في العالم الواقعي. ويبدو أن هاتف سامسونغ غالاكسي زد فليب يملك مفصلا أعيد تصميمه، بحيث يتخطى مشكلة تجعد الشاشة عند طيها، رغم أن الجهاز لم يطرح بعد لاختباره عمليا.

أما مايكروسوفت فقد تجنبت هذه المشكلة تماما من خلال اتباع نهج الشاشة المزدوجة بدلا من شاشة واحدة قابلة للطي، وذلك في هاتفيها "سيرفس ديو" و"سيرفس نيو"، وهما جهازان يبدو أنهما يتمتعان أيضا بتصميم مفصل متين.

ولهذا فإن من الطبيعي أن تستغرق آبل وقتا في البحث الجاد قبل الخروج بهاتف قابل للطي ناجح، حيث يعد تصميم المفصل ضروريا للحصول على تجربة جيدة مع مثل هذه الأجهزة.

وهذه ليست أول براءة اختراع لمفصل تحصل عليها آبل، فقد تقدمت الشركة في مارس/آذار 2019 بطلب براءة لاختراع طريقة لحماية المنطقة المنطوية في الظروف الجوية الباردة.

وفي مارس/آذار 2018، حصلت على براءة اختراع بطارية مرنة يتم دمجها في الشاشة مع حشوة من الغرافيت، للمساعدة في تبديد الحرارة التي ستحدث عند الجمع بين الاثنين.

ومن الجدير بالذكر أن براءات الاختراع لا تعني بالضرورة تحولها إلى منتج نهائي، ولذا فإنها قد تظل حبيسة الملفات ولا ترى النور أبدا، إلا إذا رأت آبل غير ذلك.

المصدر : مواقع إلكترونية