الشعبية: حذف صفحة وكالة شهاب بعد معركة "سيف القدس" دليل على تأثيرها الكبير

توضيحية
توضيحية

الرسالة نت-وكالات

اعتبرت عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مريم أبو دقة، يوم الثلاثاء، أن حذف موقع فيسبوك، صفحة وكالة "شهاب" للأنباء جاء بعد معركة "سيف القدس" التي انتصرت فيها المقاومة الفلسطينية لا سيما بـ"معركة الرواية".

وقالت أبو دقة في اتصال هاتفي مع وكالة "شهاب" إن الإعلام الفلسطيني المقاوم مستهدف؛ لأنه يفضح الاحتلال خصوصًا بعد الدور الكبير الذي قام به أثناء معركة "سيف القدس" في نقل الصوت والصورة إلى جميع أنحاء العالم.

وأكدت أن الإعلام المقاوم لعب دورًا مهمًا خلال "سيف القدس" في تغيير الرأي العام العربي والعالمي.

وأدانت أبو دقة، حذف صفحة وكالة شهاب، مشددة على ضرورة تنظيم حملات ضد استهداف فيسبوك للمحتوى الفلسطيني.

وأضافت حول صفحة شهاب: "إذا كان عدوك ضدك فأنت بخير. حذف الصفحة دليل على تأثير الوكالة على الرأي العام العربي والعالمي..".

ولفتت أبو دقة إلى أن فيسبوك وغالبية المنصات الاجتماعية تحارب الوكالات الإعلامية المقاومة التي تصدح بالحقيقة دائما، "على عكس ما تفعله مع وسائل الإعلام الصفراء التي تعمل بوقًا لهم".