"حماية" يدين اعتداء أمن السلطة على تجمع سلمي في طوباس

الرسالة نت - الضفة المحتلة

أدان مركز حماية لحقوق الإنسان، بشدة، اعتداء أجهزة أمن السلطة على اعتصام لطلبة الثانوية العامة أمام مديرية التربية والتعليم بمحافظة طوباس، مساء الثلاثاء.

وقال المركز: "في إطار متابعة مركز حماية لحالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية وانعكاسات ممارسات الأجهزة الأمنية عليها؛ ووفقًا لمتابعة المركز؛ وثقت الكاميرا إطلاق أحد عناصر أمن السلطة الرصاص الحي على طلبة الثانوية العامة المعتصمين أمام مقر مديرية التربية والتعليم في طوباس".

وأوضح المركز الحقوقي أن إطلاق النار جاء عقب اجتماعهم بإدارة المديرية للمطالبة بتخفيف المنهاج الدراسي نظرًا لظروف جائحة كورونا، وهو ما أدى إلى إصابة أحد الطلبة.

فيما لاحق أفراد الأجهزة الأمنية، الذين ظهر بعضهم بلباس مدني، بقية الطلبة، وسحلت بعضهم في الشوارع.

واستنكر مركز حماية لحقوق الإنسان استخدام عناصر الأجهزة الأمنية المفرط وغير المتناسب للقوة لتفريق اعتصام سلمي لمجموعة من الطلبة، ويطالب النيابة العامة في رام الله بالتحقيق الفوري في هذا الاعتداء، وتقديم مقترفيه للعدالة، ونشر نتائج التحقيق على الملأ.