سرايا القدس: أوقعنا جنود العدو في كمين محكم بجنين أسفر عن قتيل وإصابات

سرايا-القدس.jpeg
سرايا-القدس.jpeg

غزة-الرسالة نت

قالت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، إن مجاهديها أمطروا القوات الصهيونية المتوغلة عند منطقة الهدف غرب مخيم جنين، صباح اليوم، بوابل كثيف من النيران، ضمن سلسلة كمائن استطاعت عبرها إيقاع قوات "اليمام" في حقل من نار، وأدت إلى مصرع ضابط وإصابة عدد آخر بشكل مؤكد.

 

وأضافت السرايا، في بيان عسكري، الجمعة، أن العدو الصهيوني أقدم على التوغل في منطقة الهدف، مُعززاً بعشرات الآليات ومئات الجنود من القوات الخاصة المصحوبة بغطاء جوي؛ بهدف اعتقال أحد مقاتلي كتيبة جنين في سرايا القدس المجاهد: محمود الدبعي.

 

وأكدت أن قوات العدو حاصرت منزل المجاهد الدبعي، وأطلقت تجاهه عدة صواريخ وقذائف، في محاولة لاستعراض القوة، وحرفِ أنظار العالم عن الجريمة الصهيونية التي ارتكبها قبل يومين في مخيم جنين بحق الإعلامية في قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة.

 

وأوضحت السرايا أن المجاهد محمود ظلَّ مشتبكاً بالرصاص لأكثر من أربع ساعات متواصلة حتى نفاذ ذخيرته، قبل أن يتم اعتقاله وهو مصاب مرفوع الرأس، متحدياً ومقدماً الواجب على الإمكان.

 

وقالت: "إن البسالة التي أبداها مجاهدو كتيبة جنين في الميدان أمام جنود العدو ردَّتهم مجندلين بالدماء".

 

وجددت السرايا تأكيدها على التزامها الكامل بالدفاع عن أرضنا ومقدساتنا، ووقوف مجاهديها سداً منيعاً في وجه القوات المعادية.

 

وشددت سرايا القدس على أنها ستبقى تحمي أبناء شعبنا مهما كلفنا ذلك من ثمن، وأن جهادها مستمر، وعملياتها متواصلة.