حماس تعزي بوفاة والدة الأسير يعقوب قادري

الرسالة نت - الضفة المحتلة

تقدم عضو المكتب السياسي ومسؤول مكتب الشهداء والأسرى والجرحى في حركة "حماس"، زاهر جبارين إلى شعبنا الفلسطيني، وإلى الحركة الوطنية الأسيرة، وإلى الأسير البطل يعقوب قادري، بخالص التعازي والمواساة، بوفاة والدته الحاجة الصابرة عطفة عبد اللطيف قادري غوادرة، سائلًا الله تعالى أن يتغمّدها بواسع رحمته ومغفرته، وأن يثيبها خير الجزاء على جهادها وصبرها على محنة اعتقال ابنها، وما تعرّضت له وعائلتها، من مضايقات واعتداءات، سيّما بعد عملية "نفق الحرية" البطولية.

وقال جبارين في بيان نعي اليوم الخميس إن رحيل الحاجة عطفة غوادرة، وهي تنتظر السنين الطويلة لتعانق فلذة كبدها، المحكوم بالسجن مؤبدين و35 عاماً إضافية، يكشف مدى المعاناة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني، بفعل إجرام الاحتلال وعنصريته، وانتهاكه لأبسط حقوق الإنسان.

وأكد عضو المكتب السياسي على موقف الحركة الثابت، وعزمها على مواصلة النضال بالوسائل كافة، من أجل تبييض السجون وإنهاء معاناة أسرانا، وفاءً بعهدنا لهم ولأسرى "نفق الحرية"، بالحرية القريبة