الرسالة سبورت الرسالة سبورت

أكثر من 2200 مستوطناً اقتحموا الأقصى

بكيرات: الاحتلال تجاوز الخطوط الحمراء في المسجد الأقصى

القدس المحتلة- الرسالة نت

أكد الشيخ ناجح بكيرات رئيس أكاديمية الوقف والتراث، أن تدنيس المسجد الأقصى المبارك واقتحامه من المستوطنين بأعداد ضخمة خط أحمر تجاوزه الاحتلال.
 
وقال بكيرات إن الاحتلال يستغل الأعياد والمناسبات اليهودية، كي تكون له ذريعة لزيادة عدد المقتحمين ونوعية الاقتحام للأقصى.

وأوضح أن الحديث عن ذكرى ما يسمى "خراب الهيكل" هي خرافات هدفها السيطرة على المسجد الأقصى بشكل كامل.

كما أكد بكيرات أن المسجد الاقصى حق خالص للمسلمين، وأنه لا يوجد هيكل لليهود فيه. 

وقال إنه آن الأوان للدول العربية والعالم الإسلامي، أن يقف بشكل جاد أمام ما يرتكبه الاحتلال في المسجد الأقصى.

 ومنذ صباح اليوم الأحد، اقتحم أكثر من 2200 مستوطنا بينهم عضو الكنيست المتطرف "إتمار بن غفير" و"يهودا غليك" المسجد الأقصى المبارك بحماية قوات الاحتلال.

 وأدى المستوطنون صلاة (الهشتحفوت)، وطقوساً تلمودية ورقصات جماعية في باحات الأقصى وترانيم توراتية.

بالتزامن مع ذلك اعتدت قوات الاحتلال على المرابطين، واعتقلت عدداً منهم بعد محاولتهم التصدي لاقتحامات المستوطنين.

وأطلقت المقاومة الفلسطينية صباح اليوم عدة صواريخ صوب مستوطنات الاحتلال في القدس المحتلة.

ودوت صفارات الإنذار في مستوطنة "بيت شيمش" و"شورش" و"نيفي إيلان" غرب القدس المحتلة، مع سماع صوت انفجارات ومحاولات القبة الحديدية اعتراض صواريخ المقاومة.

وشاهد أهالي القدس لحظة وصول صواريخ المقاومة للمدينة، وسط تكبيرات المواطنين.

 وجاء استهداف المقاومة لمستوطنات الاحتلال في القدس، بالتزامن مع اقتحام مئات المستوطنين للمسجد الأقصى فيما يسمى "بذكرى خراب الهيكل".

وجددت حركة حماس الدعوة إلى أهلنا في القدس والضفة والداخل المحتل إلى مواصلة شدّ الرّحال والرّباط والاعتكاف في المسجد الأقصى المبارك، وإدامة التصدّي لاقتحامات المستوطنين وتدنيسهم الأقصى، وإفشال كل مخططاتهم السيطرة على مسجدنا المبارك من خلال تثبيت التقسيم الزماني والمكاني وتمرير مخططاتهم الخبيثة في التهويد والهدم، ونهيب بجماهير أمتنا العربية والإسلامية التحرّك الفاعل، انتصاراً للقدس والأقصى ودعماً للمرابطين في معركتهم نيابة عن الأمَّة قاطبة.