الوريث الوريث

وانسحاب المنفذ

إصابة مستوطن بعملية إطلاق نار داخل مستوطنة جنوب الخليل

الضفة المحتلة- الرسالة نت

أعلنت مصادر عبرية، أن مستوطنا أصيب بجروح جراء عملية إطلاق نار، وقعت مساء الخميس، داخل مستوطنة كرمئيل قرب مسافر يطا جنوب مدية الخليل جنوبي الضفة الغربية.

وأورد موقع "إسرائيل اليوم" العربي، أن المستوطن أصيب بإطلاق النار، من دون أن تعرف طبيعة حالته الصحية حتى اللحظة.

وتضاربت الأنباء حول مصير منفذ العملية، فيما أفادت وسائل الإعلام العبري بإنسحابه من المكان ويجري جيش الاحتلال عمليات بحث وملاحقة له.

وأضاف الموقع العبري أنه يُسمع حتى الآن دوي إطلاق نار مستمر، وسط خشية من مشاركة أكثر من منفذ بالعملية.

وقالت صحيفة معاريف العبرية، إن صفارات الإنذار انطلقت في جنوب جبل الخليل نتيجة أصوات إطلاق النار.

فيما أفادت مصادر عبرية أخرى بوصول أعداد كبيرة من آليات الاحتلال العسكرية وسيارات الإسعافات للمستوطنة.

وفي أول تعقيب فلسطيني على الحدث، قال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم: "إن العملية في مستوطنة كرمئيل رد طبيعي على جرائم الاحتلال بحق شعبنا والمسجد الأقصى المبارك".

وأضاف قاسم في تصريح مقتضب: "من شمال الضفة الغربية في جنين القسام، إلى جنوبها في خليل الرحمن، يواصل الشباب الثائر قتالهم ضد جيش الاحتلال ومستوطنيه".

ouPRz.jpeg.jpg