دراسة: تلوث الهواء يرتبط بزيادة الوزن عند النساء

توضيحية
توضيحية

الرسالة نت- وكالات

يؤدي التعرض طويل الأمد لتلوث الهواء إلى زيادة وزن عند النساء، خاصة من عمرهن أواخر الأربعينيات والخمسينيات من العمر، وفقًا لما نشرته صحيفة نيويورك بوست نقلًا عن موقع EurekAlert.

وأوضح الباحث شين وانغ، أستاذ علم الأوبئة بجامعة ميشيغان، أن النساء اللواتي تمت ملاحظتهن خلال تعرضهن لسوء جودة الهواء، وتحديداً المستويات الأعلى من الجسيمات الدقيقة، مثل ثاني أكسيد النيتروجين والأوزون، شهدن زيادة في حجم أجسادهن.

وقال وانغ: "إن التعرض لتلوث الهواء يؤدي إلى ارتفاع نسبة الدهون في الجسم وانخفاض الكتلة الخالية من الدهون للنساء في منتصف العمر، مشيرًا إلى أن "دهون الجسم زادت بنسبة 4.5٪، أو حوالي 1.20 كغم".

وعملت دراسة على جمع بيانات من مجموعة من المشاركات البالغ عددهن 1654 امرأة، كان متوسط أعمارهن 50 عامًا، ليتم تعقبهن فيما لمدة ثماني سنوات من عام 2000 إلى عام 2008.

واستخدمت الدراسة عناوين سكن المشاركات لقياس تلوث الهواء النسبي المحيط بمنازلهن، بحثًا عن الروابط بين التلوث البيئي والسمنة.

وأشارت نتائج الدراسة إلى أن التمارين الرياضية والنشاط البدني بمثابة رادع لتأثيرات تلوث الهواء.

وقال وانغ: طإنه نظرًا لأن الدراسة ركزت فقط على النساء في منتصف العمر، فلا يمكن تعميم هذه النتائج على النساء أو الرجال الأصغر سنًا أو الأكبر سنًا".