مركزية فتح تجتمع اليوم لبحث قضية تسريب وثائق اغتيال عرفات

عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي
عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي

الرسالة نت- محمود هنية

كشف عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي، عن اجتماع سيعقد مساء اليوم للجنة المركزية لحركة فتح، لبحث تطورات المشهد الفلسطيني برمته، وسيكون على جدول أعماله بحث تسريبات ملفات لجنة التحقيق باغتيال الرئيس ياسر عرفات من مكتب عضو اللجنة توفيق الطيراوي.

وعلق زكي لـ"الرسالة نت"، على هذه التسريبات بالقول: "الاجتماع سيبحث هذه التفاصيل؛ لكن الأكيد أن اغتيال عرفات كان قرارا دوليا أمريكيا و(إسرائيليا)، واليوم هناك محاولات تجري لتبرئة (إسرائيل)، ولن أدخل في التفاصيل".

ورأى أن اغتيال عرفات جاء بعدما رفض الانصياع في كامب ديفيد، و"أن يعقد سلاما على جثةّ القدس"، وفق تعبيره.

وذكر أن رفع الغطاء الدولي عن اغتيال عرفات، بدأ بلقاء رئيس وزراء الكيان السابق (إرائيل شارون) مع الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش، وأعلن فيه الأول عن رغبته في التخلص من عرفات أمام صمت الأخير، "فكان بمنزلة قرار دولي للتنفيذ".

وأضاف زكي: "ليس من المقبول أن يكون رمز البلاد خاضعا للصراعات الداخلية الآن"

وتابع: "عرفات القائد الوحيد بالشرق الأوسط الذي كان يؤمن بأن الطريق الأقرب لفلسطين هو الكفاح المسلح".

ونشرت "أيقونة الثورة" وثائق خطيرة أقر توفيق الطيراوي رئيس لجنة التحقيق بصحتها، كشفت عن تآمر خطير وغير مسبوق من فريق الراحل عرفات عليه، تحديدا محمود عباس الذي وصفه الشهود بـ"المتآمر الأول والأكبر على عرفات".