الضائقة المالية تهدد "البراق"

محمود هنية – الرسالة نت

أعلنت إذاعة صوت البراق التي تبث برامجها من قطاع غزة على الموجة 103.7، عن إحتمال توقف البث بسبب الضائقة المالية للإذاعة .

وقال مدير اذاعة البراق زرق عروق في تصريح خاص " للرسالة نت "، مساء الخميس، أن الإذاعة تصارع البقاء خلال الايام المقبلة .

وأوضح عروق أن الإذاعة لم تتمكن للحظة من إصلاح المحطة الخاصة بالإرسال، الذي  دمره الاحتلال  خلال العدوان الاخير على غزة، مشيراً إلى أنه لم يتم تعوضيها حتى اللحظة.

وأكد إن الاذاعة تعاني نقصاً في التمويل بشكل كبير وملحوظ، أثر على امكانية توفير أجهزة خاصة بالعمل، مشيراً إلى توقف دفع الرواتب عن الموظفين مدة شهرين بفعل الازمة.

وناشد عروق بضرورة دعم ومساندة الاعلام المقاوم، سيما أن الاذاعة  تُحي في هذه الايام ذكرى استشهاد اثنين من صحفييها وهم  الشهيدين علاء مرتجي ومحمد السميري استشهدوا خلال العدوان على غزة عام 2008  .

واضاف عروق "ليس من الحق أن يتوقف صوت قدّم صفحيه شهداء، وخلال الهجمات الاسرائيلية على غزة، صمد في وجه الاحتلال وحمل الفكرة والرسالة الملتزمة ".

وأشار إلى أن الاذاعة مهددة بالتوقف تماما عن البث ان تعذر توفير أموال للإذاعة، مؤكداً انها "لا تتلقى دعماً مالياً من أحد سوى تبرعات متفرقة من اهل الخير لا تكفي لأقل القليل من حاجيات الاذاعة".

يذكر ان اذاعة البراق تأسست عام 2007 ، وقد استهدفت خلال الحربين في عام 2008 ، والحرب الاخيرة على غزة ، وتحي في هذه الايام ذكرى استشهاد صحفيين استشهدوا خلال عملهم في الاذاعة.