المتطرف "يهودا غليك" خلفًا ليعالون بالكنيست

المتطرف "يهودا غليك" خلفًا ليعالون بالكنيست
المتطرف "يهودا غليك" خلفًا ليعالون بالكنيست

الضفة المحتلة-الرسالة نت

من المقرر أن يدخل المتطرف "الإسرائيلي" يهودا غليك المعروف بكثرة اقتحاماته للمسجد الأقصى المبارك كنائب جديد في الكنيست، خلفًا للنائب المستقيل موشي يعلون.

وأعلن يعلون اليوم الجمعة استقالته من الكنيست وانسحابه من الحياة السياسية بعد إقالته من رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، واتفاقه مع رئيس حزب "إسرائيل بيتونا" أفيغدور ليبرمان على تولي وزارة جيش الاحتلال بدل يعلون.

و"غليك" في الخمسين من العمر ومن سكان مستوطنة "عتنيئيل" بالخليل وعمل سابقاً في عدة مهام على مستوى استيعاب المهاجرين اليهود وفي أعقاب خطة الانفصال عن غزة عام 2005 قرر ترك الحياة السياسية وتحول منذ ذلك الحين إلى العمل على تشجيع الاقتحامات للأقصى.

ويعمل غليك ضمن إيديولوجيا إقامة ما يسمى بجبل الهيكل مكان الأقصى، وفي نهاية العام 2014 أصيب بجراح بالغة جراء محاولة تصفيته من شاب فلسطيني بالقدس ما لبث ان تعافى بعدها حيث اقتحم الأقصى لأول مرة منذ إصابته في شهر آذار 2016.

و"غليك" من مؤيدي يعلون ودعاه الأربعاء لعدم التفكير في ترك الحياة السياسية في حين أعرب عن أسفه لقرار يعلون بالاستقالة.

البث المباشر