شهر رمضان شهر رمضان

ملامح مواجهة مبكرة بين أضلاع الانقلاب العسكري في السودان

البشير ودقلو صورة ارشيفية
البشير ودقلو صورة ارشيفية

الخرطوم-الرسالة نت

 

تشهد الساحة السودانية تطورًا جديدًا وسيكون له تأثير كبير خلال الساعات المقبلة، بعد مخاوف قائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو (حميدتي)، من مواجهة مبكرة بين أعضاء اللجنة الأمنية التي خلعت الرئيس عمر البشير.

وشددت اللجنة السياسية التابعة للمجلس العسكري على أن الجيش لن يملي قراراته على الثوار، وإنما خلع البشير لتلبية تطلعات الشعب ولترتيب التداول السلمي على السلطة؛ وقال الناطق باسم اللجنة في مؤتمر صحفي عقد ظهر الجمعة، إن الحكام الجدد أبناء سوار الذهب وأنهم أتوا بدافع حبهم للسودان.

ويشير بذلك إلى رمزية المشير سوار الذهب الذي قاد الانقلاب على جعفر نميري 1985 وسلم السلطة لحكومة مدنية منتخبة.

ومن جانبه، أعلن قائد حميدتي انحيازه للشارع السوداني في مطالبه بنقل السلطة لحكومة انتقالية مدنية. 

ونشر حميدتي مخاوفه وتطلعاته، فجر اليوم، الجمعة، على الصفحة الرسمية لقوات الدعم السريع على "فيسبوك"، التي أشار فيها إلى الرفض الشعبي لعوض بن عوف، رئيس المجلس العسكري الانتقالي.

وتضم اللجنة الأمنية التي شكلها البشير نفسه إلى جانب وزير الدفاع، مدير الأمن والمخابرات، وقائد الدعم السريع، ومدير الشرطة

المصدر: وكالات