العيسة يكشف خبايا ملفات فساد كبيرة بسلطة رام الله

العيسة
العيسة

رام الله-الرسالة نت

كشف وزير سابق في حكومة رامي الحمد الله، عن خبايا فساد لشخصيات كبيرة داخل سلطة فتح، كان قد اطلع عليها خلال عمله في أروقة الحكومة التي قدمت استقالتها مطلع العام الجاري.

ونشر الوزير السابق لوزراتي الشؤن الاجتماعي والزراعة، شوقي العيسة، على حسابه بموقع الفيس بوك، أربعة منشورات تتعلق بقضايا فساد حدثت أثناء عمله في الحكومة، متهمًا شخصيات كبيرة في السلطة بالوقوف خلفها.

وفي أحد منشوراته، قال العيسة، إنه "في آخر يوم قبل استقالتي بوقت حضر إلى مكتبي شخصان عرفوا على أنفسهما أنهما من مكتب الرئيس، وكان معهما كتاب طلبوا من الوكيل طباعته على أوراق الوزارة الرسمية وتكون جاهزة لتوقيعي، وهي موجهة مني لوزير الزراعة في إحدى الدول العربية، وحضرا ومعهما الوكيل والرسالة لي".

وأضاف الوزير السابق، "بدأوا يشرحون الموضوع لي، بأن منظمة التحرير تملك أراض شاسعة في تلك الدولة وغير مستغلة، وأن أخ لواحد منهم يعيش هناك واتفق مع وزير وحكومة تلك الدولة بأن رسالة مني لذلك الوزير كافية لتسليم الأرض له ولأخيه وتسجيلها باسمهما، لاستغلالها للمنظمة، وقال إنهم تحدثوا مع الرئيس في الموضوع ووافق، وعليّ توقيع الكتاب، فضحكت وقلت بسيطة لنتصل ونرى فقالوا مع الأسف الرئيس قبل خمس دقائق دخل على اجتماع في بيت لحم مع رئيس أجنبي يزور فلسطين، وقال عندما تحدثنا مع الرئيس كان الأخ فلان موجودًا، فقلت طيب نتصل به فقال مع الأسف هو أيضًا دخل مع الرئيس على نفس الاجتماع، فقلت طيب ننتظر انتهاء الاجتماع، فقالوا لا يوجد وقت، الجسر سيغلق بعد ساعة والطائرة من عمان بعد ساعات قليلة".

وبين أنه نهى النقاش معهم بتمزيق أوراقهم ومضى بالقول "مزقت الورقة وقلت لهم أردت الاتصال لسبب في نفسي ولكن حتى لو قال لي الرئيس لن أوقعها. أنتم تتحدثون عن أملاك منظمة التحرير ومن أنا وما صفتي لأوقع على هكذا كتاب. ثم كيف تريدون تسجيلها بأسمائكم وهي ملك للمنظمة يعني للشعب".

07db2b37-d913-43e8-88ea-cfc30064ba53.jfif