فيديو وصور: المشهد الأبرز والأجمل في قمة الشجاعية وشباب رفح

الرسالة نت/ علاء شمالي:

 

حملت قمة الدوري الممتاز التي جمعت الشجاعية مع شباب رفح على ملعب اليرموك الكثير من المشاهد المميزة رغم أن المواجهة انتهت سلبية النتيجة والأداء.

وكان من أبرز المشاهد التي حضرت في لقاء الأخضر والأزرق هتاف آلاف الجماهير للشهيدة الصحفية شرين أبو عاقلة التي اغتالتها قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس الأربعاء في مدينة جنين.

وانتشرت مقاطع فيديو متعددة لهتاف الجماهير في ملعب اليرموك وتناقلتها القنوات الإخبارية والعربية وأبرزها قناة الجزيرة التي سلطت الأضواء عليها بشكل لافت، فيما تناقلته بعض الصفحات الإسرائيلية على مواقع التواصل الاجتماعي.

لكن المشهد الأبرز والأبهى في هذه المواجهة كانت قيام مسؤول جمهور شباب رفح مع مسؤول جمهور اتحاد الشجاعية بالوقوف أمام الجمهورين والهتاف سوياً للفريقين والتأكيد على الهتاف الأبرز "رفح والشجاعية .. إيد وحدة".

واستطاع هذا المشهد أن يمتص الغضب الذي كان يسبق المباراة بعد أن سيطر على المشجعين قبل أيام من المباراة ومشاحنات كبيرة كادت أن تنقلب داخل أرضية الملعب لكن هذا المشهد أزال الشوائب التي كانت يمكن أن تؤدي لعمليات شغب.

ولاقت هذه الخطوة إعجاب كل الحضور وكل الجماهير التي غلبت المصلحة العامة على المصلحة الشخصية والخاصة وتجاوز أخطاء بعضهما بما يضمن استمرار العلاقة الطيبة بين الناديين والجمهورين.

أبو دان والعرعير

وقد نجح اللاعبين عمر العرعير ووليد أبو دان في تعزيز هذا التقارب المميز بين الجمهورين فتوجها معاً للجمهورين باللونين الأخضر والأزرق لكن ما جمعهما هو القميص الأبيض الذي طُبع عليه صور للفريقين والشعار الأهم الذي حمله أبو دان "الشجاعية ورفح .. نختلف في الميول ونتفق في المنافسة الشريفة"، فيما كشف العرعير عن شعار كتبه على قميصه "الشجاعية ورفح .. إخوة مهما صار".

280270372_1030764057566785_7545726797525030401_n.jpg
 

3.png


1.png
 

مشاهد الفيديو

وحرص المصور الرياضي محمد جهاد الدلو على توثيق هذه اللحظات بشكل كبير لتحقيق هدف توحيد صف الجماهير ونزل فتيل الخلافات في رسالة حاول فيها أن تصل لكل الجمهور داخل وخارج الملعب.

واعتاد المصور الدلو على تصوير مقاطع فيديو قصيرة بنظام "فلوج" وهذه المرة جعله مختلف بعدما ارتدى قميص كتب عليه شعار يوحد جمهوري شباب رفح والشجاعية في رسالة الوطن والشعب الواحد.