اعلان عيد اعلان عيد

كيف تختار أضحيتك وماذا عن الأسعار ؟

الرسالة نت- أحمد أبو قمر

بات عيد الأضحى المبارك على بعد أسابيع، في وقت بدأ المواطنون حجز أضاحيهم لممارسة شعيرة الذبح، وهو ما يحتّم ضرورة اختيار الأضحية بالشكل الصحيح.

مدير دائرة الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة سابقا المهندس طاهر أبو حمد، يعطي بعض النصائح عن آليات اختيار الأضاحي، والتي يجب على المواطنين الانتباه لها عند شراء الأضحية.

وقال أبو حمد في حديث لـ (لرسالة نت) إن تأخير حجز الأضحية قد يدفع بالأسعار للانخفاض قليلا، بسبب أن التجار يعملون على جلب الزبائن عبر تخفيضات على الحصص.

ونصح المواطنين بضرورة تفقد الأضحية جيدا قبل حجزها، والتأكد من خلوها من العيوب الظاهرة، حيث يجب أن تكون سلمية بالكامل.

وأكد على ضرورة أن تكون بصحة كاملة وعدم وجود سيلان بالأنف، ولا عرج، وأن يكون جلدها سليم ولا علامات عليه.

وشدد أبو حمد على ضرورة ألا تكون الأضحية عجفاء (هزيلة)، ولا يوجد لديها مشكلة في الرقبة والتي يعد تدليها دلالة على مرض تنفسي عند الحيوان.

وأشار إلى ضرورة أن ينتبه المواطنين لعدم تعطيش الحيوان قبل توزين الأضحية، "ويمكن للمشترى أن يلاحظ إذا كان هناك انتفاخ في الكرش ويتجنب توزين الأضحية وقتها".

كذلك يجب الانتباه جيدا لقضية سن الأضحية وأن تكون مطابقة لمواصفات الأضحية التي سنّ عليها الدين الإسلامي.

بدوره، أكد المتحدث باسم وزارة الزراعة، المهندس أدهم البسيوني، أن الأضاحي المتواجدة في الأسواق تتوفر فيها شروط الصحة والسلامة، وأن وزارته تجري عمليات تفتيش وجولات على المزارع بشكل مستمر.

وقال البسيوني في حديث لـ (الرسالة نت): "جميع المواشي تخضع للفحص المخبري مع استيرادها عبر المعابر، للتأكد من سلامتها وخلوها من الأمراض".

وأوضح أن الأضاحي متوفرة وتكفي احتياجات سوق قطاع غزة، لافتا إلى أن عدد العجول الموجودة في القطاع في هذه الفترة يصل إلى أكثر من 17 ألف رأس بالإضافة إلى كميات من الخراف تقارب 20 ألف رأس.

وبيّن أن التجار لا يزالوا يستوردون المواشي لموسم العيد، مؤكدا أن ما يوجد في الأسواق يكفي الطلب.