الداخلية: الجماعة التكفيرية انتهت ولا حقيقة للبيانات المشبوهة

خاص- الرسالة نت

 

أكد المهندس إيهاب الغصين المتحدث باسم الداخلية أن لا وجود لحقيقة البيانات المشبوهة التي أطلقت بعد اشتبكات رفح باستهداف قادة من حركة حماس.

 

و قال الغصين في تصريح خاص لـ" الرسالة نت" : الجماعة التكفيرية انتهت، ولم يبق سوى أفراد سنعالجهم بطرق فكرية، مشيرا إلى أن التحقيق لازال جاريا وستعرض نتائجه على الملأ خلال مؤتمر صحفي عند الانتهاء .

 

وأضاف " من السهل إصدار تلك البيانات بأسماء وهمية، لكن لا وجود لحقيقتها، أو مسمياتها على أرض الواقع.

 

وبحسب المصادر الطبية فان عدد ضحايا اشتباكات رفح التي دارت بعد إعلان عبد اللطيف موسى إمارة إسلامية بلغت إ23 قتيلا بينهم تسعة مدنين وثلاثة أطفال وستة أفراد من الشرطة، وجرح 120 آخرين.

 

وكانت جماعة تكفيرية تطلق على نفسها اسم "سيوف الحق" أصدرت بيانا في غزة هددت فيه بمهاجمة قادة حماس بعد مقتل زعيمها عبد اللطيف موسى.

 

ودعت الجماعة المنحرفة سكان القطاع إلى الابتعاد عن مراكز الشرطة والمساجد التي يؤدي فيها قادة حماس الصلاة.