الحرب الدينية الحرب الدينية

الدراوي: الإنقلاب في مصر يلفظ أنفاسه الأخيرة

قوات أمن مشاركه في فض إعتصام النهضة
قوات أمن مشاركه في فض إعتصام النهضة

الرسالة نت-متابعة/ حمزة ابو الطرابيش

أكد إبراهيم الدراوي مدير مركز القدس للدراسات الإستراتيجية، إن المذابح في ميداني رابعة العدوية والنهضة تدل على أن الإنقلابيين في مصر يلفظون أنفاسهم الأخيرة, مشددا أن سقوط الإنقلاب بات قريبا.

وقتل منذ صباح الأربعاء نحو 700 من أنصار الرئيس محمد مرسي خلال فض الجيش المصري والداخلية اعتصامي رابعة العدوية والنهضة بالقوة.

وقال الدراوي في تصريح متلفز مساء الأربعاء: "إن حكم العسكر بعد الإبادة الجماعية الجارية في ميداني رابعة العدوية والنهضة في طريقه إلى الزوال".

وحمل الولايات المتحدة الأمريكية والمنظمات الدولية والمجتمع الدولي المسئولية الكاملة عن الإبادة الجماعية المستمرة بحق أنصار الرئيس محمد مرسي.

وشدد الدراوي أن شيخ الأزهر أحمد الطيب ووزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي ومحمد إبراهيم  وزير الداخلية هم من أوصلوا مصر إلى الحد من الدمار والقتل.