على مساحة 750 دونما

الاحتلال يصادق على حديقة توراتية قرب الأقصى

صورة من (الأرشيف)
صورة من (الأرشيف)

القدس المحتلة- الرسالة نت

قالت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث، إن الاحتلال وأذرعه في القدس المحتلة صادق على إقامة "حديقة توراتية" على سفوح جبل المشارف شمال القدس المحتلة قبالة المسجد الأقصى المبارك.

وأوضحت المؤسسة في بيان وصل "الرسالة نت"، إن المخطط سيقام على مساحة إجمالية تصل إلى 750 دونماً صاردها الاحتلال من أصحابها المقدسيين من سكان بلدة العيسوية والطور، مؤكدة أن الاحتلال يسعى من خلال إقامة هذه الحديقة إلى تهويد محيط البلدة القديمة بالقدس ومحيط المسجد الأقصى بأقصى سرعة ممكنة.

وأشارت إلى أن المصادقة على هذا المخطط جرت بعد مداولات ماراثونية منها جلسة عقدت يوم أمس الخميس استمرت لمدة 11 ساعة، مبينة بأن "نتنياهو" وحكومته دفعوا بقوة للإسراع بالمصادقة على المخطط والبدء بتنفيذه قريباً.

واستجابت بلدية الاحتلال في القدس وما تسمى لجنة التخطيط اللوائية إلى طلبات "نتنياهو" ووزير داخليته جدعون ساهر ولم يمر سوى أسبوع واحد على قرارهما لتسريع عمليات الاستيطان في القدس، عبر المصادقة على أربعة مشاريع استيطانية واسعة في المدينة كلها قريبة من المسجد الأقصى والبلدة القديمة.

ولفتت المؤسسة إلى أن الاحتلال يسعى إلى عزل المسجد الأقصى عن محيطه المقدسي والفلسطيني وعزل مدينة القدس عن محيطها الفلسطيني بغية الاستفراد بها وتقليل منسوب التواصل مع المسجد الاقصى، وإضعاف التواصل الاجتماعي والسكاني والجغرافي الذي قد يمكن الاحتلال من تحقيق أهدافه الديمغرافية في القدس.

وأضافت المؤسسة أن الاحتلال من خلال إقامة سوار من الحدائق التوراتية حول الأقصى والقدس القديمة والتي يبلغ عددها ثمانية من هذا النوع أغلبها متواصل جغرافياً؛ إنما يحاول طمس المعالم الإسلامية والعربية وتزييف الواقع والتاريخ والحضارة بمثل هذه الحدائق والمسميات التوراتية والتلمودية، ومحاولة إسباغ قدسية يهودية باطلة فيها.