المسارات الجوية لم تعد حصرية

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

سعيد بشارات

حذر كوخافي رئيس اركان دولة الاحلال قبل ايام من تزايد التهديدات من الجبهة الشمالية مما ينذر بقرب المواجهة....

تبعه نتنياهو وخلال لقائه مع وزير الخزانة الأمريكية وحديثهما عن المساعدات العسكرية الأمريكية لإسرائيل، تحدث عن خطر جديد يتمثل بقيام ايران بنقل صواريخ الى اليمن قد تصل إلى إسرائيل، بدقة اصابة تصل الى 5-10 متر ....

وفق محللين ومختصين، تحذيرات كوخافي هدفها تخويف الأطراف السياسية من أجل النزول عن الشجرة وتشكيل حكومة، ليتسنى اقرار ميزانية الجيش بعد أكثر من عام في منصبه، كي يتسنى تطبيق خطة ال 5 سنوات.

نتنياهو اطلق تهديداته الحديثة والسابقة من أجل تشكيل حكومة سريعاً يكون هو رئيسها، قبل ان يقترب موضوع حسم الملفات وتقديم لائحة اتهام، مع العمل على جبهة اخرى، حيث دفع اوحنا وزير القضاء لمهاجمة النائب العام والمستشار بعد تسريبات دروكر ...

في هذا الجو الملبد بالأحداث الكلامية الدرامية عن الشمال والتهديد الايراني، وفي ظل الأزمة السياسية التي لا أحل لها حتى الآن، وقع حدث غير متوقع، وهذه المرة في الجبهة الساكنة نسبياً والمسيطر فيها على الوضع وفق الرؤية الخاصة بنتنياهو، طائرة بدون طيار ، تفاجئ استطلاع الاحتلال، تسير في مساراته المعتادة، تجتاز حاجز ال 12 قدم، مما استدعى المستطلعات لإرسال انذار لقسم عمليات سلاح الجو حول زائر غريب للمجال الجوي المرتفع، وفوراً انطلقت طائرات سلاح الجو التابع للاحتلال لإسقاطها، لأنها دخلت مجال و مسارات طيران، حصرية لاستطلاع الاحتلال، وهو تجاوز اوقف الإحلال على قدم واحدة، ليتساءل السؤال الجديد، كيف ستكون المعركة القادمة في غزة؟