خريشة: معركة جنين مستمرة منذ 20 عاماً والشهيد رعد نقلها إلى يافا

خريشة.jpg
خريشة.jpg

الضفة-الرسالة نت

أكد النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي الدكتور حسن خريشة، أن معركة مخيم جنين لم تتوقف؛ وأنها مستمرة منذ عشرين عاماً.

وأوضح خريشة أن الشهيد رعد كان طفلاً في تلك الحقبة الصعبة التي تعرضت لها جنين خلال اجتياح الاحتلال لها ضمن عملية "السور الواقي"، مشيراً إلى أن الشهيد وذاكرته قد خزنت تضحيات المخيم، ووحشية الاحتلال.

وأضاف: "قرر الشهيد أن تستمر معركة المخيم، كما قرر نقلها الى يافا".

وتمنى خريشة القبول والرحمة لروح الشهيد رعد، كما وجه التحية والإكبار للعزيمة الكبيرة لأهل جنين، واصفاً إياها بأنها تأبى أن تلين أو تنسى جرائم الاحتلال.

والشهيد رعد فتحي حازم 29 عاماً من مخيم جنين، هو منفذ عملية تل أبيب البطولية التي أوقعت 15 مستوطناً بين قتيل وجريح.

واستشهد رعد بعد أداءه صلاة فجر اليوم الجمعة الأولى من رمضان في أحد مساجد مدينة يافا المحتلة، وذلك بعد ساعات من تنفيذه عملية شارع "ديزنغوف" التي فرضت منعاً للتجول في تل أبيب.

.وزفت حركة المقاومة الإسلامية حماس الشهيد حازم، كما هنأت جنين ومخيمها وعائلة حازم بارتقاء الشهيد، الذي أبى إلا أن يؤكد للاحتلال أن القدس والأقصى خط أحمر، مؤكدةً أن أبطال جنين على العهد مع الله بالمضي في طريق المقاومة والتحرير.

البث المباشر