"الأحرار" في ذكرى انطلاقتها: المقاومة خيارنا لدحر الاحتلال

غزة - الرسالة نت

قالت حركة الاحرار الفلسطينية، في الذكرى السنوية الـ 15 لانطلاقتها، إن المقاومة هي الخيار الاستراتيجي لدحر الاحتلال الإسرائيلي وتحرير الأرض والإنسان والمقدسات.

وأضافت الأحرار في بيان صحفي، الخميس، إنها "ستبقى بندقيتها مشرعة سيفها حماية للقدس والمسجد الأقصى".

وتابعت أن قضية الأسرى "ستبقى على رأس أولويات شعبنا وفصائله فهي قضية إجماع وطني لن نتخلى عنهم ولن نتركهم وحدهم".

وأشارت في ذكرى انطلاقتها السنوية، إلى أنها "تطمح لتشكيل جبهة موحدة لمواجهة التحديات والمؤامرات والتصدي لمخططات التهويدية والاستيطان وتصفية القضية".

وقالت الحركة إنها نشأت "في توقيت حساس في مسيرة نضال شعبنا ومسار قضيته العادلة, لتشكل إضافة نوعية لفصائل المقاومة الفلسطينية".

وأضافت أنها "لازالت تشق طريقها بكل إيمان ووعي وثبات نحو تحقيق تطلعات شعبنا، وعلى خطى الشهداء الأبرار تعمل بكل مثابرة وجد وعطاء لتحقق الانجازات على المستوى السياسي والإعلامي والجهادي والوطني والاجتماعي في مسيرة تعزيز البناء الداخلي والعلاقة الوطنية مع كافة مكونات شعبنا".

وتابعت: "لازلنا نعيش في إطار معركة تحرر وطني وهذا يفرض علينا جميعًا وعلى كل حُر من أبناء شعبنا وفصائلنا مواصلة طريق الجهاد والإعداد والتجهيز في معركتنا المفتوحة مع الاحتلال".