تجدد المظاهرات في فرنسا للمطالبة باستبعاد إسرائيل من أولمبياد باريس

الرسالة نت

تجددت في العاصمة الفرنسية باريس المظاهرات التي تطالب باستبعاد الاحتلال الإسرائيلي من المشاركة في أولمبياد باريس 2024.

ونظم المئات مظاهرة أمام مقر اللجنة الأولمبية الدولية، وهي المرة الثالثة التي تنظم فيها مظاهرات في باريس للمطالبة باستبعاد إسرائيل من دورة الألعاب الأولمبية في باريس بسبب حربها غير المسبوقة على قطاع غزة.

ويتهم ناشطون جيش الاحتلال الإسرائيلي باغتيال عدد من المدربين واللاعبين الرياضيين الفلسطينيين، وتدمير مكاتب اللجنة الأولمبية الفلسطينية في غزة، وتحويل منشآت ومراكز رياضية لتعذيب الفلسطينيين.

وتشن إسرائيل حرب إبادة منذ 9 أشهر راح ضحيتها أكثر من 40 ألف شهيد ومفقود، فيما أقدمت جيش الاحتلال على تدمير كل الملاعب والمنشآت الرياضية في غزة، وقتل ما يزيد عن 350 رياضياً، منهم 100 لاعب كرة قدم.

وندد المتظاهرون في كل العالم خلال الفترة الماضية باذدواجية المعايير التي تتبعها اللجنة الأولمبية الدولية بعدما فرضت عقوبات مشددة على روسيا ومنعها من المشاركة في الألعاب الأولمبية 2022 بسبب حريها في أوكرانيا، بينما تغمض عينها عن كل جرائم الاحتلال في غزة منذ سنوات طويلة.

وانطلقت خلال الأشهر الماضية حملات متعددة في عدة بلدان من العالم شهدت مظاهرات تطالب اللجنة الأولمبية الدولية لاستبعاد إسرائيل من المشاركة في أولمبياد باريس 2024.

متعلقات

أخبار رئيسية

المزيد من دولي

البث المباشر