الشعبية لـ(الرسالة): محاولات الاحتلال فرض إدارة مدنية شمال القطاع "وهم تبدده المقاومة"

الرسالة نت

قال أحمد أبو السعود عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية، إن الاحتلال فشل فشلا ذريعا في كل محاولاته فرض إرادته أو حكمه في قطاع غزة، مضيفا: "كل محاولاته لفرض إدارة مدنية أو انشاء مؤسسة وجهات موالية له كبديل للقرار والوجود الفلسطيني، فهذا من سابع المستحيلات".

وأكدّ أبو السعود لـ(الرسالة)، أن المقاومة لا تزال مسيطرة وتملك القرار، وكل ما يقوم به الاحتلال هو تعبير فاضح عن فشله وعن تخبطه، وعن هزيمته في تحقيق ارادته ضد أبناء قطاعنا.

وذكر أبو السعود أن الاحتلال لن يجد شخصا واحدا في القطاع يتعامل معه "9 أشهر يدخل منطقة ويخرج منها ثم تكون المقاومة فيها أقوى، فالجميع يعرف بأن الاحتلال لم يحقق هدفا واحدا، ولا يستطيع أن يوفر الأمن لوحده ولا لنفسه كي يوفره له أحد من عملائه".

وبين أن المقاومة لديها القدرة على الحاق الهزيمة المدوية بالكيان وعملائه وكل من يحاول التعاون معه من عملاء، "شعبنا بعشائره وعوائله وأشرافه دوما يقفون سدًا منيعا أمام كل محاولة بائسة من محاولات الاجرام التي يمارسها ضد شعبنا".

وشددّ على أن المقاومة موحدة ومنسجمة ميدانيا وسياسيا، و"هي تملك القرار الوطني المستقل وتدافع عنه وتحارب نيابة عنه، ولن يستطيع الاحتلال مهما فعل.

متعلقات

أخبار رئيسية

المزيد من تقارير

البث المباشر