أسير غزى يدخل عامه العشرين في سجون الاحتلال

غزة- الرسالة نت

أكدت وزارة الأسرى والمحررين في الحكومة الفلسطينية بغزة اليوم الأحد على أن الأسير عبد الحليم محمود حسن عبد الله من بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة دخل أمس في عامه العشرين بشكل متواصل في سجون الاحتلال.

 

وأوضح رياض الأشقر مدير الإعلام بالوزارة في بيان وصل " الرسالة نت " نسخة عنه، بأن الأسير عبد الله معتقل منذ العام 1990، ومحكوم بالسجن مدى الحياة وينتمي لحركة فتح، وهو بذلك ينهى عامه 19 في سجون الاحتلال، ويقترب من الدخول في قائمة عمداء الأسرى وهم الذين أمضوا أكثر من عشرين عاماً في السجون.

 

وأشار الأشقر إلى أن عدد الأسرى القدامى في سجون الاحتلال الذين امضوا أكثر من 15 عاما وصل إلى 320 أسيراً، بينما تشمل قائمة عمداء الأسرى 108 من الأسرى، مبيناً بأن عدد الأسرى الذين امضوا أكثر من ربع قرن بلغ 13 أسيرا، أقدمهم الأسير نائل البرغوثى عميد الأسرى الفلسطينيين وهو معتقل منذ ابريل 1978.

 

وناشدت وزارة الأسرى في بيانها الفصائل الفلسطينية الآسرة للجندي شاليط، عدم الخضوع للشروط والإملاءات الإسرائيلية التي تهدف إلي النيل من أهمية الصفقة وإفراغها من مضمونها، بالمماطلة في إطلاق سراح بعض الأسرى القدامى وأصحاب المحكوميات العالية وأسرى القدس وأراضى 48.

 

كما دعت الوزارة وسائل الإعلام إلى توخي الدقة والحذر والمصداقية في نشر أخبار صفقة التبادل التي يصدر معظمها عن الإعلام الاسرائيلى، خشية تأثيرها السلبي على نفسيات الأسرى وذويهم.