تايم الأميركية: قراصنة يعملون لحساب إسرائيل اختطفوا سفينة روسية

شعار الموساد الاسرائيلي
شعار الموساد الاسرائيلي

الرسالة نت –وكالات

قال مصدر كبير في الاتحاد الأوروبي ان إسرائيل او قوات عنها مسئولة عن حادث اختفاء السفينة الروسية اركتيك سي التي كانت قد اختفت في ظروف غامضة قبل نحو شهرين.

وحسب ما ذكرته مجلة تايم الامريكية كانت السفينة محملة بصواريخ اما لسوريا او ايران.

وكانت سفن من سلاح البحرية الروسي قد عثرت على السفينة قبل نحو أسبوعين بالقرب من شواطئ الرأس الأخضر في المحيط الأطلنطي.

وتم اعتقال من وصف بقراصنة بحيث تمت إحالتهم إلى التحقيق في روسيا.

وافيد ان معظمهم روس او من مواطني استونيا.

وقال الاميرال تارمو كوتس المسؤول الاوروبي عن متابعة السفن المختطفة ان تصرف الروس في هذه القضية كان غريبا مما يثير الشبهات بان السفينة كانت محملة بالصواريخ.

وأضاف ان احتمال اعتراض إسرائيل السفينة يعد شرحا معقولا الامر الذي تنفيه الجهات الرسمية في روسيا.
ولفتت مجلة التايم الى ان زيارة رئيس الدولة شمعون بيرس المفاجئة لروسيا في الثامن عشر من الشهر الماضي تمت بعد مرور يوم واحد على اعتراض السفينة مما قد يدل على ضلوع إسرائيل في الحادث.

ولم يصدر أي تعقيب إسرائيلي عن هذه الافتراضات.