"التعليم": منع إدخال القرطاسية جريمة بحق الإنسانية

غزة-الرسالة نت

حملت وزارة التربية والتعليم الاحتلال الإسرائيلي المسئولية جراء منع دخول القرطاسية والأدوات المدرسية للقطاع.

وقالت الوزارة خلال مؤتمر نظمته أمس الأربعاء: إن منع الاحتلال إدخال مستلزمات التعليم والقرطاسية جريمة بحق الإنسانية والحقوق العامة التي كفلتها الشرائع السماوية والقوانين الدولية.

واستنكرت تجاهل الاحتلال للدعوات الدولية والمناشدات العاجلة لإدخال المستلزمات المدرسية في مسعى منه لسرقة فرحة الطلاب، وليبرهن في كل مرة على أنه عدو تمادى في ممارساته اللاأخلاقية ضمن تصرفات تلقي بظلالها على المستقبل التعليمي لنحو نصف مليون طالب فلسطيني يعيشون بلا  أدوات مدرسية، رغم مرور أسبوع على بدء العام الدراسي الجديد.

وأضافت الوزارة أن الجهود مازالت مبذولة لتجاوز هذه الأزمة، وستسعى إلى إنقاذ الطلاب من سياسة الاحتلال وسياسة التجهيل التي يمارسها ضد الشعب الفلسطيني.

طالبت وزارة التربية والتعليم كافة المعنيين بالعمل على السماح لدخول القرطاسية المدرسية لغزة، والتي يمنع دخولها الاحتلال الإسرائيلي.

وناشدت الوزارة الدول العربية عامة، ومصر خاصة بفتح معبر رفح حتى يتسنى لطلاب القطاع استخدام القرطاسية في دراستهم.

وأضاف المؤتمر أن الزيادة الطبيعية للطلبة خلال أعوام الحصار، أدت إلى الاكتظاظ داخل الغرف الصفية، بل زادت المدارس التي تعمل بنظام الفترتين من 120 إلى مدرسة 180.