منتدى الإعلاميين يدين اجتماع صحفيين فلسطينيين بإسرائيليين

غزة- الرسالة نت

أعرب منتدى الإعلاميين الفلسطينيين عن استيائه وامتعاضه الشديدين لما أقدم عليه أفراد من الصحفيين الفلسطينيين لمشاركتهم في اجتماع ضم صحفيين إسرائيليين في (تل أبيب)، معتبراً هذه الخطوة جريمة خطيرة لاسيما بعد الحرب الإسرائيلية الوحشية على قطاع غزة ، واستمرار العدوان على كافة أرجاء الأرض الفلسطينية وسرقة أراضيها ومقدساتها وقتل أبناءها .

وكان ثلاثة صحافيين من قطاع غزة واثنين من الضفة الغربية المحتلة على الأقل قد التقوا بصحفيين إسرائيليين يوم الخميس الماضي في (تل أبيب) في مبادرة أطلقتها منظمة "مشروع إسرائيل" اليهودية ضمن ما أسمته "بناء جسور" بين وسائل الإعلام الفلسطينية والإسرائيلية.

وتسائل المنتدى عن الفائدة المرجوة من اجتماع مع رجل الدعاية والإشاعة في جيش الاحتلال الإسرائيلي (أفيخاي درعي) الذي يبث سمومه يوميا ضد شعبنا ضمن حرب نفسية مدروسة ، الأمر الذي يحتم علينا مقاطعته ومواجهته في الميدان الإعلامي ونبذ أي علاقة معه ودحض أكاذيبه التي لا تتوقف.

وقد أدان المنتدى مشاركة الصحفيين الفلسطينيين في الاجتماع مهما كانت المبررات ، داعياً الصحفيين والإعلاميين في فلسطين إلى مقاطعة كل من يثبت مشاركته في الاجتماع .

وجدد رفضه الكامل والواضح لكافة أشكال التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي وعلى رأسها التطبيع الإعلامي، داعياً كافة الصحفيين لمواصلة كشف جرائم هذا الاحتلال البغيض الذي لا يهدف من مثله هذه اللقاءات إلا لتحقيق مصالحه فقط والتعمية عن جرائمه .

واعتبر المنتدى أن هؤلاء الصحفيين الذين شاركوا بالاجتماع مع الناطق باسم الجيش الإسرائيلي لا يمثلون إلا أنفسهم، ولا يمتون للواقع الإعلامي الفلسطيني لا من قريب ولا من بعيد.

 وطالب جميع الجهات الإعلامية والنقابية إلى فضح المشاركين بالاجتماع ومقاطعتهم اجتماعيا وثقافيا ، مناشداً اتحاد الصحفيين العرب بالتحقيق معهم واتخاذ الإجراءات العقابية بحقهم.

 

 

متعلقات

أخبار رئيسية

المزيد من سياسي

البث المباشر