الوريث الوريث

حماس: غرفة عمليات مشتركة تُدير المعركة

 فوزي برهوم القيادي بحماس
فوزي برهوم القيادي بحماس

الرسالة نت – محمد العرابيد

رفضت حركة حماس وذراعها العسكرية كتائب القسام، الحديث عن تهدئة في ظل مواصلة (إسرائيل) تصعيدها ضد قطاع غزة، قائلة "إن التصعيد سيقابله تصعيد، والهدوء يسود حال التزم الكيان به".

وقال فوزي برهوم القيادي بحماس –في تصريحات إذاعية السبت- "إن قيادة جيش الاحتلال تتوهم بأنها تحارب فصيلاً واحداً –القسام- وتتفرد به، وهي دلالة على حماقة عسكرية ستدفع إسرائيل ثمنها باهظاً".

وأكد أن المقاومة فهمت جيداً استراتيجية الاحتلال، وشكلّت –هذه المرة- غرفة عمليات مشتركة تدير المعركة في الميدان.

وأضاف: "الفصائل الآن تحارب متوحدة، والتخطيط متواصل لصد العدوان".

وشدد برهوم على أن رسائل القسام ودخوله جولة التصعيد مبكراً أربكت حسابات قادة الجيش الإسرائيلي؛ "لأن ضرباته كانت قوية ومفاجئة". وفق قوله.

وتواصل كتائب القسام إمطار المستوطنات والمواقع العسكرية الإسرائيلية بوابل قذائفها الصاروخية.