بعثات الاتحاد الأوروبي تأسف لتمديد إغلاق مؤسسات فلسطينية في القدس

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

القدس المحتلة-الرسالة نت

أعربت بعثات الاتحاد الأوروبي في القدس المحتلة عن أسفها الشديد لتمديد سلطات الاحتلال الإسرائيلي إغلاق مؤسسات فلسطينية في القدس بما في ذلك بيت الشرق والغرفة التجارية، والتي يستمر منعها من العمل على مدار الثمانية عشر عامًا الماضية.

وأوضح ممثل الاتحاد في بيان أصدره الثلاثاء، بالاتفاق مع رؤساء بعثات دول الاتحاد الأوروبي في القدس ورام الله أنه يؤمن بشدة بأن هناك حاجة قوية لمثل هذه المؤسسات، التي ينبغي السماح لها بالعمل كمراكز مرجعية للفلسطينيين في "القدس الشرقية".

وقال: "يعتبر الاتحاد الأوروبي الاغلاق المستمر مصدر قلق رئيسي اذ أن الفراغ المؤسساتي والقيادي الفلسطيني المزمن في القدس الشرقية يستمر بالتأثير سلبا على المناحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية للفلسطينيين المقيمين فيها بالإضافة إلى التأثير سلبا على الوضع الأمني على الأرض".

وأكد على موقف الاتحاد الأوروبي الواضح والموحد من القدس والذي تم التأكيد عليه في العديد من استنتاجات مجلس وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي وهو أنه لن يعترف بأي تغييرات لحدود ما قبل عام 1967 بما في ذلك ما يتعلق بالقدس إلا تلك التي يتفق عليها الأطراف.