الوريث الوريث

فتح خسرت امام نفسها

عطون: انتخابات الضفة سياسية لا خدماتية

الرسالة نت – أحمد المدهون

قال النائب المقدسي في المجلس التشريعي أحمد عطون ان حركة حماس قاطعت الانتخابات المحلية في الضفة، نظرا لأنها سياسية وليست خدماتية.

وعد عطون اهتمام القوى السياسية البالغ بالانتخابات دليلا على تسييسها بشكل كامل ، رافضا تحويلها من انتخابات خدماتية لتقديم الافضل للمواطن إلى صراع سياسي بين الفصائل .

وأوضح عطون خلال مقابلة مع فضائية القدس، انها المرة الأولى التي تطغى فيها الصبغة السياسية على هذه الانتخابات، معتبرا اياها تعزيزا وترسيخا للانقسام بين الضفة والقطاع.

وأضاف عطون انه كان من الاجدر ألا تحدث الانتخابات في هذا الوقت، والأجدر أن يتم انهاء الانقسام وتذليل كافة الملفات العالقة بدلا من اضافة ملف جديد لها.

وانتقد تصريحات قادة في حركة فتح حول فوزهم الكاسح بالانتخابات ، مشيرا إلى ان نصف من يحق لهم التصويت لم يسجلوا للانتخابات وان عدة مجالس فازت بالتزكية وهو ما يعكس فشلا لفتح- حسب قوله.

واعتبر النائب المقدسي ان حركة فتح خسرت امام نفسها واما اليسار والمستقلين ، موضحا انه اذا كانت فتح مقتنعة بما حصلت عليه فعليها مراجعة حساباتها .

وبين عطون ان فقدان الثقة بمشروع السلطة السياسي الاقتصادي كان سببا رئيسيا لمقاطعة الانتخابات إضافة لإعراض حركتي حماس والجهاد عن المشاركة .

ودعا عطون حركة فتح إلى مراجعة برنامجها الوطني والتوافق مع حركة حماس في اطار مواجهة الاحتلال الاسرائيلي بمشروع وطني شامل .

وكانت السلطة الفلسطينية في الضفة اجرت الانتخابات المحلية في ظل مقاطعة واسعة من حركتي حماس والجهاد الاسلامي ، حيث بلغت نسبة المشاركة 54% حسب لجنة الانتخابات المركزية .